الاستعلامات






منبر المواطن

وزير الداخلية ... إن ظاهرة المخـ.درات والاتجار بها إحدى التحديات التي تواجه مجتمعات العالم

 الرئيسية أخبار الوزارة 

بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخـ.درات والإدمان الذي يصادف في السادس والعشرين من شهر حزيران في كل عام أقامت وزارة الداخلية ندوة وطنية مركزية تأكيداً منها على التزامها الفعّال في مواجهة هذه الآفة الخطيـ.رة والهدامة على المجتمع .

وفي كلمة له خلال الندوة قال اللواء محمد الرحمون وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لشؤون المخـ.درات: إن ظاهرة المخـ.درات والاتجار بها إحدى التحديات التي تواجه مجتمعات العالم في ظل وجود الكثير من الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى انتشار جـ.رائم المخـ.درات، مبيناً أن سورية عانت من ظاهرة المخـ.درات عبر حدودها بحكم موقعها الجغرافـي كبلد عبور بين الدول المنتجة للمخـ.درات والدول المستهلكة وتسعى جاهدةً لمواجهتها بإتباع كل الآليات والسبل الممكنة .
وأضاف اللواء الرحمون إن سورية تشارك المجتمع الدولي في اليوم العالمي لمكافحة المخـ.درات تأكيداً منها على التزامها الفعال في مواجهة هذه الآفة الخطيـ.رة والهدامة على المجتمع حيث شاركت في مختلف الفعاليات ذات الصلة إضافة إلى التعاون مع المكتب العربي لشؤون المخـ.درات والجـ.ريمة التابع للأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب في جامعة الدول العربية وصادقت على جميع الاتفاقيات المتعلقة بمكافحة المخـ.درات، بالإضافة إلى مشاركتها في مختلف الفعاليات التي تعنى بمكافحة المخـ.درات والاتجار بها .
وبين الوزير الرحمون إن مكافحة ظاهرة المخـ.درات والوقاية منها ليست منوطة بالجهات الحكومية فقط بل لا بدّ من تعاون المجتمع سواء المنظمات الشعبية أو منظمات المجتمع الأهلي ولا سيما مؤسسات التنشئة الاجتماعية كالأسرة والمدرسة والجامعة والمؤسسات الطلابية، والعمل على وضع المزيد من الضوابط التي تهدف إلى مكافحة المخـ.درات والتركيز على التوعية من أخطـ.ارها وآثارها المدمـ.رة .
وأضاف اللواء الرحمون إلى أن وزارة الداخلية مستمرة في جهودها بالتصدي لتجار ومهـ.ربي المواد المخـ.درة، وقد تمكنت من تفكيك العديد من شبكات تهـ.ريب المخـ.درات، وضبطت كميات كبيرة عابرة ومخبأة بطريقة فنية معقدة، وألقت القبض على العديد من تجار المخـ.درات ومصادرة ما بحوزتهم من مواد مخـ.درة .
من جانبه معاون وزير التعليم العالي للشؤون العلمية والبحث العلمي الدكتورة فاديا ديب أكدت أن نجاح العمل في مكافحة المخـ.درات وآثارها السلـ.بية المدمـ.رة يعتمد على تضافر الجهود بين كافة الجهات المعنية وأن مسؤوليتنا الجماعية تقتضي العمل معاً للحد من ظاهرة الإدمان والتصدي لها بكل الوسائل الممكنة، وإننا في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجميع شركائنا في الحكومة والمجتمع ملتزمون بتكثيف الجهود لمنع ظاهرة تعاطي المخـ.درات .
ومن جانبه معاون وزير الشؤون الاجتماعية والعمل الأستاذ ياسر الأحمد أكد أن وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تبذل جهوداً كبيرة في إطار التصدي لظاهرة المخـ.درات من خلال رفع الوعي المجتمعي حول الآثار الاجتماعية والنفسية للأفراد حيث أقامت العديد من الندوات وورشات العمل في المعاهد التابعة لها وأقامت العديد من الحوارات مع المجتمعات المحلية وسهلت عمل المنظمات غير الحكومية للعمل على معالجة المدمنين ودمجهم في المجتمع .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 37



الاستعلامات






منبر المواطن